عزيزي الزائر ..
شكراً لزيارتك منتدى مصياف للجميع ، لنعمل سويةً للارتقاء به دائماً نحو الأفضل .
لاعطاء صورة مشرقة لمدينتنا مصياف و ذلك بانضمامك لأسرة المنتدى ..
كذلك هناك الكثير من الأقسام و المزايا و الخدمات تظهر حصرياً للأعضاء المسجلين ..
أهلاً و سهلاً بك في موقع و منتدى مصياف للجميع ..

    رالي أليغري _ الشرق

    شاطر
    avatar
    Ramis
    مصيافي دهبي
    مصيافي دهبي

    عدد الرسائل : 762
    مكان الإقامة : Palma de Mallorca
    Personalized field :
    التقييم : 3
    نقاط : 818
    تاريخ التسجيل : 05/10/2008

    رالي أليغري _ الشرق

    مُساهمة من طرف Ramis في 11/5/2010, 1:12 am

    هم منذ العام 2006 يقومون بزيارة الأردن عن طريق رالي ينظم في بلدة "أوبرشتاوفن" الألمانية، لكن هذه السنة 2010 قام الفريق بزيارة مدينة "سلمية" وذلك بدعوة من الدكتور "حسن داوود" لزيارة "جمعية رعاية الأطفال المصابين بالشلل الدماغي"

    المنسق العام لرالي ألمانيا السيد "فلفريد غير" وهو صحفي ورياضي من جنوب ألمانيا، يعمل كمحرر في عدد من المجلات، ووكالته التي تدعى "so geht’s" تقوم بتنظيم نشاطات وحفلات وتتولى العمل الدعائي والعلاقات العامة مع الدوائر الحكومية والأفراد، وهو كما يقول مولع برياضة السيارات والدراجات الهوائية والنارية .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    قال: «شكراً لسورية التي نزورها اليوم، في الحقيقة لقد تعرفنا على شعب طيب ومضياف، لم نكن نتوقع مثل هذا الاستقبال لكن سورية وحسب معرفتنا تستحق الزيارة، جئناها دون وقت كاف من التحضير، لكننا سعداء بهذا اللقاء، وسنعمل أن تكون سورية محطة دائمة لنا في رالينا هذا».

    كانت في بدايتها فكرة مجنونة، فكرة لتنظيم رالي سيارات ذي مخاطر محسوبة لأناس مغامرين وأن يكون جواباً لرالي "باريس- داكار" ذي التكاليف الباهظة، كانت بلدة "أوبرشتاوفن" هي نقطة البداية لأن مبتكري فكرة الرالي يعيشون هناك، ولأن السلطات المحلية في تلك البلدة دعمت هذه الفكرة منذ اللحظة الأولى. وها هو اليوم يحط في "سلمية" في طريقه إلى الأردن، 600 مشارك يستخدمون سياراتهم الخاصة ليصلوا الشمال بالجنوب .

    كما هو مكتوب على قمصان المشاركين يعتبر الرالي أحد آخر مغامرات هذا العالم، فهو رالي السيارات القديمة والكلاسيكية من منطقة "آلغوي" في جنوب ألمانيا إلى الشرق وبالتحديد إلى العاصمة الأردنية "عمّان" والذي بدأ في الثلاثين من نيسان 2010 للمرة الخامسة على التوالي في بلدة "أوبرشتاوفن" .

    سيكون الرالي هذه السنة أيضاً رالي التكاليف المنخفضة لجميع الناس، الذين يعشقون المغامرات ويحبون عالم السيارات. إنه رالي بديل من رالي "باريس- داكار"، لكل السائقين الهواة والمحترفين على السواء وبتكاليف منخفضة ومخاطر محسوبة .

    هذا الرالي ليس سباقاً في السرعة، وإنما سباق يخضع لقوانين السير العادية في البلاد التي يمر فيها. باستثناء المهمات الخاصة التي يجب على كل فريق تحقيقها، قد يكون مطلوب فيها أن يكون هناك سباق سرعة. كل فريق يختار مساره من ألمانيا إلى الأردن، ولكن ممنوع استعمال الطرق السريعة وإنما يجب استعمال الطرق الريفية. كما يمنع استعمال أجهزة النافيغايتور ويقصد بها "أجهزة الملاحة" .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    الفريق الفائز هو الفريق الذي يصل بكامل أعضائه إلى نقطة النهاية وهي مدينة "عمّان"، وأحسن فريق يستطيع إكمال جميع النقاط، والمهمات الخاصة المذكورة في كتيب الطريق .

    وضع في كتيب الطريق المهمات التي يجب على كل فريق إتمامها في كل بلد يمرون فيها. تكون أغلب هذه المهمات مهمات بسيطة ثقافية، الهدف منها احتكاك المشاركين بالشعوب والسلطات في البلاد التي يمرون فيها.

    الجائزة الأولى في الرالي هي عبارة عن "جمل" بالتأكيد هو جمل حقيقي، ولكن عليه وللأسف أن يبقى في الأردن ذلك لأن السلطات الأوروبية وخاصة في ألمانيا تفرض قيوداً على استيراد الحيوانات وتفرض رسوماً عالية،
    ذلك لأن الجمل ليس حيوانا بسيطا ككلب أو قطة يستطيع المرء إحضاره معه في أي طيارة .
    ويعتبر الفريق الفائز هو الأب الروحي لهذا الجمل، يستطيعون زيارته في أي وقت في المستقبل وتقوم اللجنة المنظمة بتزويدهم بآخر أخبار "الجمل" .

    خط سير الرحلة

    الانطلاق من بلدة "أوبر شتاوفن" الألمانية، ثم تركيا، فسورية انتهاء في الأردن، وفي سورية عندنا ثلاث محطات هي "سلمية"، ثم "تدمر"، وبعد ذلك "دمشق" ومنها إلى الأردن .

    قوانين الرالي

    تسمح اللجنة المنظمة للرالي فقط بسيارات عمرها لا يقل عن 20 سنة والتي تصلح قيادتها بشكل كامل كأي سيارة عادية. كما يسمح بمشاركة سيارات حديثة العمر، أي أقل من 20 عاما، شرط أن تبلغ قيمتها أقل من 1111 يورو .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    سينظم كل فريق منامته بالشكل الذي يراه مناسبا بشرط عدم تجاوز تكاليف المنامة للشخص الواحد مبلغ 10 يورو، أي باستطاعتهم تأمين المنامة في سياراتهم أو في فنادق رخيصة التكاليف أو باستعمال الخيام. كما ترون فإن هدفنا تحقيق متعة حقيقية لكل مشارك بأقل التكاليف، وهذا كله في النهاية سيكون لعمل خيّر .

    هدف الرالي

    يهدف "رالي آلغوي- الشرق" إلى تقريب الشعوب وإلى احتكاك الثقافات بعضها ببعض .
    في النهاية يبقى هناك شيئا للعمل الخيّر من خلال تبرع المشاركين بسياراتهم وإهدائها للجمعيات الخيرية المحلية للاستفادة منها في بناء مشاريع خيرية. فالرالي يمنح حقاً مشاركاته ومشاركيه إحدى آخر مغامرات هذا العالم .
    سبب هذه الأهداف، استطعنا الحصول على دعم إحدى أهم المنظمات الدولية ألا وهي "منظمة الأمم المتحدة" ممثلة من خلال برنامج الغذاء العالمي .

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    منقول ..


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ








    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

      الوقت/التاريخ الآن هو 22/10/2017, 3:21 pm