عزيزي الزائر ..
شكراً لزيارتك منتدى مصياف للجميع ، لنعمل سويةً للارتقاء به دائماً نحو الأفضل .
لاعطاء صورة مشرقة لمدينتنا مصياف و ذلك بانضمامك لأسرة المنتدى ..
كذلك هناك الكثير من الأقسام و المزايا و الخدمات تظهر حصرياً للأعضاء المسجلين ..
أهلاً و سهلاً بك في موقع و منتدى مصياف للجميع ..

    رفعت عطفة ..

    شاطر
    avatar
    ADMIN
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    عدد الرسائل : 2463
    مكان الإقامة : في هذا العالم ..
    Personalized field :
    التقييم : 24
    نقاط : 3626
    تاريخ التسجيل : 05/10/2008

    رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف ADMIN في 1/11/2008, 5:42 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    ولد في مصياف 1947. درس الابتدائية والإعدادية والثانوية في مصياف حتى عام 1967. حصل على منحة لدراسة الدبلوم في الأدب الإسباني منذ عام 1968 وحتى 1974 حيث حصل على الماجستير

    عضو جمعية الترجمة.

    مؤلفاته:

    1-بابلو نيرودا: كتاب التساؤلات(ويضم كتاب التساؤلات والوردة المفصولة و2000) وزارة الثقافة 1978. إضافة إلى ديوان حجارة السماء في ملحق الثورة الثقاي عام 1977.

    2-رامون دل بالييه- إنكلان: مسرحيات ثلاثية الكوميديات البربرية، وجه الفضة، النسر، نشيد الذئاب. صدرت عن وزارة الثقافة 1982، وكذلك أضواء بوهيمية في مجلة الحياة المسرحية 1979.

    3-رينيه ماركس: مسرحية لن يدخل الموت القصر. صدرت عن وزارة الثقافة 1983.

    4-إيغون وولف: مسرحية الغزاة. صدرت عن وزارة الثقافة 1983

    5-مانويل روخاس سيبّولبيدا: ابن لص، (رواية) صدرت عن وزارة الثقافة عام 1984

    6-ماريو بارغاس ليوسا: البيت الأخضر(رواية) صدرت عن وزارة الثقافة عام 1991

    7-مجموعة باحثين: أيام الثقافة الإسبانية في دمشق. صدرت عن وزارة الثقافة عام 1991

    9-خيسوس ريو ساليدو: ركان شكوكا...(شعر باللغتين العربية والإسبانية) صدر عن دار طلاس 1991

    10-إلسا لوبِّثْ: الميسرة المظلمة(شعر بالعربية والإسبانية) صدر عن دار بالما في مدريد 1991.

    11-أنطونيو بوربتّا: الذاكرة والحضور(شعر) صدرعن دار أرواد طرطوس 1996.

    12-أنطونيو غالا: المخطوط القرمزي(يوميات أبي عبد اللّه الصغير) رواية صدرت عن دار بترا 1997.

    13-إيسابل ألييندي: الخطّة اللا نهائية(رواية صدرت عن دار ورد في دمشق 1997.

    14-الوله التركي(رواية) صدرت عن دار ورد في دمشق 1998

    15-فدريكو غارثيا لوركا: قصائد حب(مختارات شعرية بمناسبة الذكرى المئوية لولادته) صدرت عن دار أرواد، طرطوس 1998.


    عدل سابقا من قبل ADMIN في 30/10/2009, 2:20 pm عدل 2 مرات
    avatar
    ابو هــــــــ
    شيخ شباب المنتدى
    شيخ شباب المنتدى

    عدد الرسائل : 2831
    مكان الإقامة : بالبيت هههههه
    Personalized field :
    التقييم : 7
    نقاط : 2165
    تاريخ التسجيل : 23/10/2008

    مسا الخير

    مُساهمة من طرف ابو هــــــــ في 2/11/2008, 2:52 pm

    ما بدي احكيلكن انو هل الانسان شو جدا رائع حيطنا على حيطهن
    الله يخلي يا رب
    avatar
    cool mood
    مصيافي نحاسي
    مصيافي نحاسي

    عدد الرسائل : 154
    مكان الإقامة : مصياف
    Personalized field :
    التقييم : 0
    نقاط : 21
    تاريخ التسجيل : 07/10/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف cool mood في 6/11/2008, 6:50 pm

    مصياف خسرت خسارة كبيرة بإنتقال ابو زيدون ( أ . رفعت عطفة ) إلى إسبانيا

    حتى المركز الثقافي فقد كتير

    الأمسيات و حلقات الحوار و و و و و و و و

    كان المركز الثقافي على هديك الأيام يغلي غلي

    و المحاضرين اللي يطلبهن أبو زيدون من نخبة النخبة

    و كان معطاء بحق


    و كان زمناً جميلاً
    avatar
    ADMIN
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    عدد الرسائل : 2463
    مكان الإقامة : في هذا العالم ..
    Personalized field :
    التقييم : 24
    نقاط : 3626
    تاريخ التسجيل : 05/10/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف ADMIN في 17/6/2009, 12:21 am

    الأربعاء:17-6-2009 -

    محطات خالدة .... وعطاء مستمر.. رفعت عطفة: خلقنا جواً من التواصل والود... أعتقد أنه كان مثالاً يحتذى

    في منزل جميل يسكنه الهدوء والسلام والحب ومقتنيات تدل على ذوق رفيع واهتمام بالتفاصيل الصغيرة، وفي مكتبة تضم أروع المختارات العربية والأجنبية استقبلنا برحابة صدر معهودة لديه، على الرغم من انشغاله،فكان لنا شرف لقائه والحديث معه عن مراحل مهمة في حياته، إنه القاص والمترجم والشاعر الأستاذ رفعت عطفة.

    استاذ رفعت في البداية ماذا تحدثنا عن طفولتك في مدينتك مصياف؟ وكيف أثرت في أعمالك الابداعية فيما بعد؟‏

    - الإنسان كلّ متكامل، للطفولة فيه كما لكلّ المراحل الأخرى من عمره، ولوعي الحالات التي يمر بها أهمية كبيرة في تجاوز العذاب المرّ والإخلاص للصحيح، كانت طفولتي مثل طفولة الكثيرين من أبناء جيلي مليئة بالشقاء، والعذاب، لكنه الشقاء الذي حفر في نفسي كتاباً بقيت طيلة حياتي مخلصاً له، مخلصاً للفقر الذي عشتُ فيه وإذا كنت قد تجاوزته فأنا لاأستكبر عليه، وبقيت مخلصاً لناسه أعمل، على الأقل في كتاباتي، على تحريرهم من ذلّه- أثرت طفولتي في أعمالي قطعاً، فأبي وأمي وإخوتي وبعض رفاقي وأبناء حيّي موجودون في أعمالي كما هم موجودون من رافقوني في مراحل حياتي اللاحقة.‏

    - تبوأت منصب مدير المركز الثقافي في مصياف وكان يقال عن المركز آنذاك أنه «يغلي غلي» فما هي مميزات تلك الفترة؟‏

    - استلمت إدارة المركز الثقافي وكنت رئيساً ولم أكن مديراً، منذ البداية عاهدت نفسي أن أكون مخلصاً لعملي، وبناء عليه وعلى الحركة الثقافية التي كانت تضج بها سورية في السبعينيات بنيت علاقات مع المثقفين في البلد، هم أخلصوا للثقافة بمعناها العام، وأنا أخلصت لها في مصياف،، منذ البداية عملت على أن يكون المركز للجميع وليس لناس دون ناس، وعلى مختلف الأصعدة، الناس تعاملوا مع المركز بإخلاص فترسخت علاقة بين المثقفين في البلدة والمركز وأصدقاء المركز من المفكرين والأدباء العرب وغير العرب، وأزعم أنها كانت علاقة على قدر عالٍ مما يجب أن تكون عليه العلاقات، لم تكن مساحة المركز تتجاوز المئة وخمسين متراً، لكنني قبلت الأمر، وعملت من خلال العلاقات التي كنت قد نسجتها في أثناء وجودي في دمشق مع المثقفين على أن أجعل من تلك المساحة الصغيرة عالماً فسيحاً، عالماً للكلمة، وعالماً للوحة، وعالماً للسينما، والمسرح والموسيقى، عالماً يتسع باتساع الحوار واتساع الفكرة، فكان أن نظمنا الندوات الفكرية والأدبية والتشكيلية والمسرحية والموسيقية، وأقمنا الأماسي الشعرية والموسيقية، أسسنا في عام 1982 كما أذكر مهرجان مصياف الأدبي، وكان مخصصاً بشكل أساسي لأدباء مصياف، من كل الأعمار لكنه كان على الأخص للكتاب الجدد، التفت فيه الأجيال الأدبية، كنتِ تجدين ابن أو ابنة السابعة عشر إلى جانب السبعيني وأحياناً الثمانيني، خلقنا جواً من التواصل والود، أعتقد أنه كان مثالاً يحتذى، وأعتقد أنه مستمر إلى يومنا هذا، فمصياف استقبلت منذ الثمانينات أحمد فؤاد نجم ومظفر النواب وسعدي يوسف واستقبلت الطيّب تيزيني وأحمد برقاوي ويوسف سلامة، استقبلت مفكرين من الوطن العربي ومن إسبانيا، استقبلت المستعرب الكبير خسوس ريوساليدو وماريّا خيسوس بيغرا وعالم الآثار فرناندو فرناندث، استقبلت من لاأريد أن أستطرد في ذكرهم وهم كثيرون.‏

    - الموضوعات التي تناولتها في نتاجك الأدبي- شعر أو قصة قصيرة أو رواية هل كانت مستوحاة من واقع عشته أم كان للخيال نصيب فيها؟‏

    - الموضوعات التي تناولتها في قصصي وشعري، هي موضوعات الحب والكرامة والقلق عند الناس. كثيراً ماتجدين في قصصي شخصيات لاتمثلني لكنها موجودة في الواقع، ووجودها في الواقع ليس كوجودها في العمل الأدبي، الواقع في العمل من صنع الكاتب، والواقع في الواقع من صنع المجتمع ساسةً ومثقفين ومهنيين وأنصاف أنصاف من هذا وذاك.‏

    - الأسرة والمنزل ومصياف بكل تفاصيلها الصغيرة كانت حاضرة في كتاباتك، نريد أن نتحدث عن اهتمامك بمصياف، وهل بادلتك هذا الاهتمام؟‏

    - مصياف هي الركن الذي نشأت فيه، فيه أحببت وفيه صادقت وفيه عملت، لذلك فوجود هذا الركن في أعمالي شيء طبيعي، في أعمالي تركيز على الحب ليس بقصدية الخارج بل بتلقائية الداخل ، الوجدان القائم على الحب، على المعرفة التي تدرك أن الحب قادر على أن يحوّل الظلم إلى عدل والعدل إلى سماحة في الروح وفي الحياة وليس إلى الانتقام وتبادل المواقع.‏

    تسألينني عما إذا كانت قد بادلتني مصياف هذا الحب فأقول: نعم، لأن المغرضين والمفترين إذا ماتركتهم يسيطرون على تفكيرك يجعلونك تتخيلين وتتوهمين أن العالم كراهية ومكر وخداع وانتقام، وهذا وذاك موجود في الحياة لكنه ليس الحياة، بل الموت، الحياة حب وصفاء وارتقاء هي بحث عن الحسن والأحسن وليس عن تدمير الآخر أياً كان هذا الآخر، لي صداقات وأصدقاء في مصياف هي جزء من شخصيتي، أصدقاء لي رحلوا: ممدوح عدوان، حامد خليل، طه الشيخ حسن، أحمد سليمان معروف، سليمان سليمان، علي باشا، لا أشعر أنهم ماتوا، فهم موجودون في وجداني وكياني، يملؤون عالمي كما يملؤه الأحياء الذين ألتقيهم وأعيش معهم وبينهم.‏

    - درست الأدب الاسباني في مدريد وعدت إلى بلدك ثم ندبت عام 2004 لتأسيس المركز الثقافي السوري في إسبانيا، فهل خلقت فترة دراستك ظروفاً ساعدتك في تأسيس المركز؟‏

    - بالنسة لتأسيس المركز الثقافي السوري في مدريد، فلاشك أنّه كان لتلك العلاقات أثر كبير جداً في تحقيق النجاح السريع في التواصل، فقد حصل المركز الثقافي العربي السوري في عام 2006 ولم يكن قد مضى على تأسيسه سنة ونصف- على شهادة تقدير كأحسن مركز يبني جسور الحوار والتواصل في مدريد، وكان ذلك من قبل مؤسسة الشعب الجديد.‏

    واستطعنا أن نقيم أشهراً ثقافية، ونشيد الحدائق النحتية في مدينة عبد الرحمن الداخل «المنكّب» بفضل تعاون الفنانين السوريين وعلى رأسهم أكثم عبد الحميد وطلال معلا والموسيقي هامس بيطار، هذه الملتقيات الثقافية التي يجب أن تستمر وتمتد على مدن إسبانية أخرى في الأعوام القادمة هي جسور حقيقية، جسور بنتها جهود شخصية، أما على مستوى المؤسسات فهي مازالت ضعيفة، فلو اعتمدنا على مؤسساتنا ماكنّا لنستطيع أن نحقّق الحدائق النحتية، وماكنّا لنستطيع أن ننقل نشاطاتنا إلى أماكن خارج بناء المركز وخارج العاصمة إلى مقاطعات أخرى‏


    ـــــــــــــــــــــ
    يتبع ..


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ








    مصياف للجميع ............. نريد أن تكون صفحتكم المفضلة على الشبكة الدوليه
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] - [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    ADMIN
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    عدد الرسائل : 2463
    مكان الإقامة : في هذا العالم ..
    Personalized field :
    التقييم : 24
    نقاط : 3626
    تاريخ التسجيل : 05/10/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف ADMIN في 17/6/2009, 12:23 am

    - لهذا قلت في أحد لقاءاتك «أتمنى أن نبني مؤسسة في مصياف أو غيرها، فالمؤسسة لاتموت ولكن الأفراد يموتون، ونحن بحاجة إلى الاستمرار»؟‏

    - مؤسف أن نقول أنه لاتوجد لدينا مؤسسات، يوجد لدينا أفراد وعلاقات فردية، وهذه حالة سلبية، لم تتوطد المؤسسات عندنا، هناك شخص يأتي ويكون حاملاً لفكر مؤسساتي، يعمل ثم يذهب فتذهب معه المؤسسة، عندنا أكثر من 450 مركزاً ثقافياً في القطر ماذا تقدّم؟‏

    كم هو عدد المراكز الفاعلة، إنّها لاتعد ولا على أصابع اليد الواحدة، في الوقت الحاضر هناك مديرية ثقافة الرقة التي تقدم نشاطات مؤسسة ثقافية بكل مافي الكلمة من معنى لكن يذهب المدير فتذهب المؤسسة أدراج الريح، لأنه -أي العمل- ليس تراكمياً يسند بعضه بعضاً، الموافقة على المحاضرة قد تستغرق شهرين أو قد لاتصل، لماذا لاتصل، لماذا تتأخر، لاأحد يريد أن يعطيك جواباً في زمن الالكترونيات مازال يحدث هذا ومازلنا في كل مرة أكثر مركزية، فأنت كي تشتري كتاباً لمركزك اليوم يحتاج الأمر لموافقة الوزير أو معاون الوزير هل يعقل هذا! كيف حدث هذا؟ ولماذا؟ ندري ولاندري، إنه لشيء مؤسف.‏

    - ساهمت في بناء الجسور بين الثقافتين الإسبانية والعربية من خلال مايقرب مئة مترجم لكتّاب عرب وإسبان وأمريكيين لاتينيين، فهل تطمح- وعبر أعمال مترجمة- لبناء جسور ثقافية بين الثقافة العربية وثقافات أخرى غير الإسبانية؟.‏

    لا، أما موضوع أنني ساهمت في مد الجسور بين إسبانيا وسورية فأقول إنني ساهمت بذلك على مستويين، المستوى الشخصي، مستوى العلاقات الإنسانية حيث بنيت علاقات أعتزّ بها، وبنيت علاقات مع كثيرين ممن ترجمت لهم، فربطتني بهم صداقة مازالت قائمة، أما على المستوى الآخر، مستوى جسر الترجمة، فهناك آخرون فعلوا ذلك مثلي وبعضهم قد يكون تجاوزني مثل صالح علماني وعلي ابراهيم الأشقر من الأجيال القديمة، وهناك من الأجيال الجديدة مها ومي ومدى عطفة الأخيرات مازلن يعملن ويشكلن ركناً من أركان التواصل الجديد.‏

    - في معرض محاضرتك الأخيرة في المركز الثقافي في مصياف: «العرب المورسكيون» يبدعون الكتب الرصاصية ذكرت الثقافة أحادية الرؤية في إسبانيا، فهي إلى حد تشبه مانسميه الغزو الثقافي الغربي لوطننا العربي؟‏

    - جاءت المحاضرة في إطار أنّني أعرف أن قرار طرد العرب المورسكيين من إسبانيا يصادف هذا العام ذكراه الأربعمئة، هؤلاء الناس كانوا جزءاً من نسيج شبه الجزيرة الإيبرية التعصب الأعمى الذي يخلق الكراهية ويخلق الضغينة ويخلق العدوانية رأى أن شبه الحزيرة يجب أن تكون من لون واحد: كاثوليكية، وفعلاً عمل ذلك، وكان أنّ اسبانيا التي وصلتها خيرات العالم الجديد كلّه تستطيع أن تبني دولة عصرية، فقد فقدت عنصرها الزراعي والصناعي والفكري، فقدت التعددية التي ذكّر بها قبل أيام أوباما حين تحدث عن سياسة الاحترام والتسامح التي يريد أن ينتهجها وضرب الأندلس مثلاً، الذي كتب له الخطاب أو ساعده في وضع أفكاره أعتقد أنه يعرف أن هذا التسامح وهذه التعددية جاءت إلى إسبانيا مع العرب المسلمين، جاءت من الشام والعراق ومصر، وأنّها استمرت في بلادنا، وقضوا عليها هناك، وأنّهم يحاولون الآن جعلها مدعاة للشقاق، ويحاولون جعل التعددية الدينية والعرقية والطائفية عندنا منطلقاً لزرع الضغينة والكراهية، يريدون دولة لليهود «اسرائيل» خالصة ويريدوننا أن نقبل بهم يهوداً خالصين؟ نحن لانقبل العنصرية من أي جهة جاءت، ونريد أن نبني دولة أو دولاً عربية ديمقراطية قائمة على التنوع، قائمة على الأخوة الإنسانية، تحقق المواطنة، يريدوننا أن نقبل كياناً عنصرياً على أرضنا، كيف ذلك؟ إنهم يعرفون كيف يقاتلوننا ولانعرف كيف نحمي أنفسنا، يشدّدون الحصار علينا ويمدون بعضنا بالمال وغير المال فنتقاتل ونبدو مايريدوننا أن نبدو له، فيبررون سياساتهم، قلت في المحاضرة: إن ماحدث لليهود في عام 1492-أي تماماً بعد سقوط مملكة غرناطة العربية وللمورسكيين لاحقاً وعلى امتداد القرن السادس عشر وبداية القرن السابع عشر في اسبانيا- لايشبهه شيء كما يشبه مايفعله الصهاينة اليوم في فلسطين والأراضي العربية المحتلة مع فارق أن ذاك حدث في الماضي وهذا يحدث اليوم وعلى مرأى من «القوة الحرة» المزعومة المورسكيون- باختصار بعد ثورة ابن أمية عام 1568 أرادواأن يخلقوا ديانة توحيدية جديدة: إنجيلاً جديداً يكون فيه للعرب دور الريادة، أرادوا أن يبرهنوا على أن العرب هم الذين يحمون المسيحية، وأنهم مسيحيون قبل مسيحيي إسبانيا فاخترعوا الكتب الرصاصية على أمل أن يغيّروا موقف المتعصبين منهم فلا يطردونهم، لكن دون جدوى، القصة طويلة وليس هنا متسع للتحدث فيها.‏

    - مارأيك في الحركة الثقافية في بلدنا؟ ومن هم الأدباء الذين تحرص على متابعة نتاجهم الأدبي؟‏

    - الحركة الثقافية في بلدنا تكاد تكون اليوم ميتة، هناك أدباء كبار في الرواية والقصة والشعر والفنون الجميلة، لكن ليس هناك حواضن لها، لاأريد أن أذكر أسماء كي لاأنسى أخرى، فيحدث عتاب أو مالاأحب أن يحدث.‏

    - ماهي آخر أعمالك؟‏

    - أقوم بترجمة رواية بعنوان «نعيمة» لكاتبة تشيلية أبواها من أصل سوري من قرية أوتان بحمص، حيث تعالج الكاتبة موضوع الهجرة السورية في أوائل القرن الماضي ورحلة والديها من سورية إلى تشيلي داخلة في تفاصيل الرحلة وتفاصيل الحياة سواء في سورية أو في المغترب.


    ــــــــــــــــــــــــــــــ
    منقول‏


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ








    مصياف للجميع ............. نريد أن تكون صفحتكم المفضلة على الشبكة الدوليه
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] - [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    ابو هــــــــ
    شيخ شباب المنتدى
    شيخ شباب المنتدى

    عدد الرسائل : 2831
    مكان الإقامة : بالبيت هههههه
    Personalized field :
    التقييم : 7
    نقاط : 2165
    تاريخ التسجيل : 23/10/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف ابو هــــــــ في 17/6/2009, 12:45 pm

    اهههههههههههه شي مقطع منها ازا صرلك ادمووووووووووون
    avatar
    لارا
    مصيافي فضي
    مصيافي فضي

    عدد الرسائل : 394
    مكان الإقامة : مصياف
    Personalized field :
    التقييم : 3
    نقاط : 368
    تاريخ التسجيل : 26/12/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف لارا في 20/6/2009, 10:55 pm

    اي والله اذا صرلك
    avatar
    ابو هــــــــ
    شيخ شباب المنتدى
    شيخ شباب المنتدى

    عدد الرسائل : 2831
    مكان الإقامة : بالبيت هههههه
    Personalized field :
    التقييم : 7
    نقاط : 2165
    تاريخ التسجيل : 23/10/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف ابو هــــــــ في 21/6/2009, 11:16 am

    مشان لوليا تقرالنا ياه وبعدين هي بتلخصوا بشيء كلمتين
    avatar
    mustapha
    مصيافي فريش
    مصيافي فريش

    عدد الرسائل : 19
    مكان الإقامة : سوريا
    Personalized field :
    التقييم : 0
    نقاط : 37
    تاريخ التسجيل : 12/07/2009

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف mustapha في 13/7/2009, 9:46 am

    مشكور أخي[b]
    avatar
    Dios
    مصيافي نحاسي
    مصيافي نحاسي

    عدد الرسائل : 104
    مكان الإقامة : Masyaf
    Personalized field :
    التقييم : 0
    نقاط : 123
    تاريخ التسجيل : 05/10/2008

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف Dios في 18/8/2009, 12:21 pm

    شكرا كتير أدمين...
    وشكرا للأستاذ القدير رفعت عطفة...
    أستاذنا باللغة الاسبانية والأدب الاسباني وانشالله نستفاد من خبرته ومن المحادثة معه بالمستقبل القريب...
    avatar
    hadizuhdi
    مصيافي نحاسي
    مصيافي نحاسي

    عدد الرسائل : 68
    مكان الإقامة : Dubai
    Personalized field :
    التقييم : 0
    نقاط : 82
    تاريخ التسجيل : 26/10/2009

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف hadizuhdi في 30/10/2009, 7:35 am

    وراء كل رجل عظيم إمراة عظيمة
    لاننسى الزوجة العظيمة بهاء البني (ام زيدون) التي رافقت الأستاذ رفعت عطفة في كافة مراحل حياتة منذ الطفولة وحتى هذه اللحظة وكان لها دور هام في عطائه المستمر و المتألق

    أود بهذه المناسبة أرسال بعض الصور عن إحدي فعاليات المركز الثقافي السوري بمدريد وكان لي شرف الحضور آن ذاك
    avatar
    hadizuhdi
    مصيافي نحاسي
    مصيافي نحاسي

    عدد الرسائل : 68
    مكان الإقامة : Dubai
    Personalized field :
    التقييم : 0
    نقاط : 82
    تاريخ التسجيل : 26/10/2009

    بعض الصور عن إحدي فعاليات المركز الثقافي السوري بمدريد

    مُساهمة من طرف hadizuhdi في 30/10/2009, 7:49 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    ابا التراب
    عضـــو موقوف

    عدد الرسائل : 149
    مكان الإقامة : الصين
    Personalized field :
    التقييم : 0
    نقاط : 235
    تاريخ التسجيل : 30/07/2009

    رد: رفعت عطفة ..

    مُساهمة من طرف ابا التراب في 14/11/2009, 5:36 pm

    يعجز اللسان حتى عن الشكر أمام هذا العظيم

      الوقت/التاريخ الآن هو 16/8/2017, 3:22 pm